فتح البصيرة للكشف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فتح البصيرة للكشف

مُساهمة من طرف Admin في السبت مارس 12, 2016 3:31 am

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين


اخوانى فى الله



موضوع فتح البصيرة ورؤيا الجان والروحانيين هو الهاجس الذى يسيطر على عقول وحواس كل العاملين والمهتمين بالمجال والعلم الروحانى فالكثير من الناس اول ما يبحث فى هذا العلم يبحث فى الكشف وفى كيفية رفع الحجاب بينه وبين العوالم الأخرى وربما يبحث الناس عن هذا الموضوع فى شتى بقاع المنتديات وفى دروبها وعند كل واحد من الشيوخ وقد رأيت الكثير من الأخوة يبحثون عن الكشف او فتح البصيرة وهم لايعرفون ما يجرى فى هذا الأمر او كيف تتم عملية فتح البصيرة


ومن اجل ذلك اردت ان اكتب هذا الموضوع حتى يعلم الجميع كيف تتم عملية فتح البصيرة وما هى الانواع المتبعة فى هذة العملية وما هى النتائج التى تنعكس على الشخص ذاتة حتى يكون الامر واضح وبناء عليه يدخل الى هذا المحراب كل فرد وهو على بينة من الأمر




اولا فتح البصيرة عن طريق الجان




فى هذة الطريقة يتم فتح البصيرة باستخدام نوع محدد من الجان وهم اربعة انواع منهم
النوع الاول وهو السفلى وهو يكون باستخدام جان من الجان السفلى فى ذلك وما يتم هو عمل جلسة لمن يريد ان تفتح له البصيرة ويتم فيها تلبيس للشخص بنفر من الجان ويقوم الجان باللبس الكامل للجسم ويسيطر عليها عند الكشف يقوم الشيخ او الكاشف بعمل تلبيس لنفسه بالجان الذى هو فى الاصل متلبس به ويقوم الجان بالحضور على جسم الكشاف ويكلم الناس ويكشف لهم ويقول لهم كل ما يريدون وبعد ان ينتهى من الكلام ينصرف ويفيق الكاشف بعد ذلك ويسأل الناس ما الذى حدث هل اخبركم بما تريدون الشيخ فلان فهم فى جميع الاحوال يطلقون على الجنى المتلبس بالشيخ او بسيدى فلان وكذالك الجان عندما يتحث مع الموجودين يقول لك اعطى سيدنا مبلغ وقدر كذا او كذا ويظل بهذه الطريقة والشخص عبارة عن محطة ينزل اليها الجان ويقضى حاجتة ويرحل وهناك فى الخفاء بعيد عن اعين الناس ترى العلاقة الاخرى التى هى تكون بينهم وهى كالآتى لايمكن ان تجد رجل يلتبس برجل من الجان او امرأة تلتبس بامرأة من الجان ولكن يكون العكس فى غالب الامر وذلك ما يسمى بالزواج من الجان من اجل المصلحة فالجان يقضى مصلحتة من بنى ادم وبنى ادم يقضى مصلحتة من الشخص



اما الطريقة الثانية



فهى يتلبس الجان باللسان والحنجرة فقط وعند الكلام تجد الجان يتكلم مع الناس بصوت غير الصوت البشرى او الصوت المعروف للشخص وتختلف هنا اللهجة وطريقة الكلام ولكن هذة الطريقة يكون الإنسان فيها على وعي تام بكل ما يجرى ويعرف الأحداث أول بأول ومن الممكن ان يسيطر على الامر ويخرج من هذة الحالة وقت ما يريد ويعود اليها ايضا وقت ما يريد وهذة الطريقة فى الغالب تكون البس فيها من نفس نوعية الانسان اى ان الرجل يكون معه رجل والمرأة تكون معها إمرأة وهى الطريقة التى يستخدمها فى الغالب الجان المسلم مع المسلمين ونادرا ما نرى غير المسلم يستخدم هذة الطريقة



النوع الثالث



وهو التعامل مع الجان عن طريق الرؤيا فى الانتقال
وهنا نشرح هذة الطريقة
هذة الطريقة يستخدمها الكثير من اصحاب التصاريف وهى ان يتم فيها عمل بعض الاوراد الخاصة بالاستحضار وتكون انت عارف بمن ستستحضره وتقوم بقرأة الاوراد وتكون لمدة طويلة تتراوح مابين اربعين يوم الى سبعون يوم فى خلال هذة الفترة ترى فيها انك لاتصل الى شيء ما هى الا مجرد لمحات لبعض الفلاشات او الانوار التى تظهر فجأة وتختفى او خيط من النور يمرق من امامك كالبرق وفى هذة المدة تحس ان راسك من الداخل كانه بدأ يكون فيه جزء من الفراغ او تحس احيانا انك تسرح الى عالم مجهول لاتعرف اين هو هذا العالم وعند ظهور هذة العلامات ما عليك الا ان تذهب الى شيخك وهنا يقوم بعقد جلسة ويتم فيها اخذ العهد على احد الكشافين والذى تتم فية معرفة قدرة الكشاف الذى سيعطى لك وكلما كان الشيخ قوى كلما توصلت الى كشاف محترف وهنا عند التعامل مع هذا الكشاف لايمكن ان ترى اى نوع من انواع الجان الا هذا الكشاف فقط فكلما احببت ان تكشف على احد تستدعيه ويقف امامك وتطلب منة الكشف عن الشئ المراد ويذهب هو الى المكان الذى ترسله اليه وياتيك بالخبر اليقين وهنا يكون درجة المصداقية والكذب متفاوتة من شخص لأخر ومن كشاف لأخر ولكن عندما تريد ان تكشف انت بنفسك فإن هذا الكشاف يجلس مابين عينيك ويستجمع خيوط البصيرة بيده ويبدأ فى تحريكها حتى تصل الى ما تريد وتراه بنفسك او ان كنت تريد التحدث الى احد الملوك او الأعوان فانه يفعل ذلك وهنا من الممكن ان تقلب الصورة الحقيقية للأمر فالكشاف فى هذة الحالة هو المسيطر على بصر الانسان ومن الممكن ان يوهم له بعض الاشياء ويخيل له اشياء اخرى لم تكن واقعية وهنا تكون المشكلة وهى من اكبر عيوب هذة الطريقة



الطريقة الرابعة



وهى تكون عن طريق تلبيس الكف
هنا يقوم احد الشيوخ بعمل تلبيس للكف للشخص المراد ان يكون كشاف ويقوم هنا الشيخ بأمر الموكل بلبس الكف ورفعه الى اعلى الرأس ولبس الجثة لبس كامل وهنا يبدأ الشيخ بالتعامل مع الموكل بالكشف عن البصيرة بكشف البصيرة للشخص المراد فيقوم الملك الموكل بعمل مقعد ما بين العينين للشخص و يستجمع خيوط البصيرة من العينين ويوصلها الى مابين العينين ويقوم بعمل ما يسمى بالعين الثالثة وقوم بتوكيل احد الجان بالجلوس فى هذة المنطقة والتعامل مع الشخص بان يجعله يرى ما يريد من الاشياء ومن بعد هذه الجلسة او الجلسات المقررة يكون الشخص جاهز للكشف فعندما يريد ذلك ما عليه الا ان يجلس ويقرأ ورده وياتى الجنى ويجلس ما بين العينين ويقوم بالتعامل فى فتح هذة العين الثالثة وهنا يحس الشخص ان هذة المنطقة ما بين العينين تبدأ فى السخونة تدريجيا الى ان تكون فى مرحلة الهرش فيها وزبد ان يتم الهرش فيها وتبرد تبدأ العين الثالثة فى الكشف وهى تأتى بنتائج مبهرة وبها يستطيع الإنسان ان يرى اكبر وابعد من اى شخص اخر ولكن بعد الإنتهاء والصرف ترى هذة المنطقة موهوجة من شدة الحرارة والإحمرار بها وتظل تؤلم الشخص الى حوالى ربع ساعة بعد كل عملية الكشف وتظل فى كل مرة على هذا الحال الى ان يتعود الشخص على ذلك ويصبح الأمر عادى وان نظر اليه احد اصحاب الخبرة واهل العلم ترى ان العين الثالثة بدأت يكون لها مكان ظاهر خفيفا على الشخص فيعرف من هنا انه كشاف بالتعامل بالعين الثالثة
وكل هذه الأنواع من الكشف يستخدم فيها الجان ولا يرى فيها الكشاف الى اصناف الجان فقط او الخدام الروحانيين من الطبقات المتوسطة ولايمكن انم يرى فيها الروحانيين من الطبقات العليا او الملائكة



اما الطريقة الأخرى والأكثر أمانا وجدية



وهى الكشف بالذات وهى ما يتم فية استخدام ذاتك فى الكشف اى انك تكشف بدون استخدام للجان او ان يكون الجان هو المسيطر عليك وهو الذى يملي لك ما يريد ان يريك اياه
وهذة الطريقة يستخدم فيها عدة طرق



الطريقة الاولى منها



هى ان تتخذ ورد من القرآن وهو ما تطلب فية من الله عز وجل ان يمدك بمدده وان يفتح لك البصيرة وهى تستمر على قراءة هذة الاوراد مدة تتراوح ما بين اربعين يوم وسنة كاملة ولا ترى لها نتيجة فعلية الا من بعد مرور الاربعين يوم الا ان كنت انت تقرأ اوراد سابقة لااستخدامات اخرى يستخدم فيها القرأن فانك من الممكن ان ترى بداية النتائج من اول احد عشر يوم من الرياضة ولكن لايتم الفتح والإلهام الا بعد فوات عام كامل من بداية العمل بالورد فيها ولايمكن ان تترك الورد ثم تعود الية مرة اخرى فان فعلت ذلك فإنك لن تصل الى نتيجة ابدا فى فتح البصيرة والكثير من الناس يتركون الاوراد وقت ما يشاؤن ويعودون اليها وقت ما يشاؤن والنتيجة انهم لايصلوا الى شيء وساعتها يقولون العيب فى الروحانيات وليس بتقصير منا



والطريقة الروحانية الاخرى




والتى هى الكشف بالذات واستخدام عينى المجردة وهى افضل الطرق واقواها وان كان من يفعلونها قليلون والله على ما اقول شهيد
وهنا يتم الكشف فيها عن طريق البصر والعين المجردة والطريقة تكون كالآتى بان يقوم احد الشيوخ العالمين ببواطن الامور والعارفين باسرارها بتحديد جلسة او عدة جلسات هذا حسب ما يتطلبة الامر ويقوم الشيخ بارسال خدمتة والتى هى تكون من الموكلين بفتح البصيرة الى الشخص المراد بعد ان يكون اجلسه مابين يدية ومسلم له امره ويقوم الموكل هنا بفتح العين للشخص وتنظيفها واخراج ما بها من اوساخ وغشاوات وهنا لابد ان يشعر الانسان بالاتى اولا يشعر بان جفونة بدئت فى الارتعاش وان هناك خبط يكون تحت العين ينتقل بعد ذلك الى العين جلها ثم بعد ذالك يبدؤن اخراج ما بها من سوائل واوساخ وهنا يشعر الانسان بان هناك سخونة بالعين او الم بها يزداد تدريجيا واحيانا ترى العين ترمش باستمرار اى تفتح وتغلق كثيرا بطريقة لاإرادية من الشخص ذاتة وفى الأغلب يبدأ الفتح من الناحية اليسرى للإنسان والتى تكون هى اليمنى عند الروحانى اى التى تكون على يمين الروحانى الذى يقوم بفتح البصيرة للإنسان وعندما سئلت لماذا تبدؤن بالعين اليسرى ولا تبدؤن باليمنى فقالوا أولا لأنها هى الأصعب فى التنظيف لأن الجان عندما يتلبس فى شخص يجعله يرى بالعين اليسرى لأنها هى الأقوى فى الكشوفات والأسهل فى الإختراق وعند البدأ بها نتأكد تماما ان الجان لن يتدخل فى عملنا وان وجدنا اى علامة للجان الذى يقوم بالكشف فانها تكون فى العين اليسرى فنرفعها وبذلك ننهى اى تواجد او سيطرة له على الآدمى ولهذا السبب نبدء باليسرى
ثم بعد ذالك يتوجة الروحانى الى العين اليمنى ويفعل بها ما فعل باليسرى ويحس ايضا الشخص بكل الاحساسات السابقة التى مر بها فى العين اليسرى وبعد الانتهاء من ذلك يبدأ تجميع العصب الخاص بالرؤيا ويقوم بربطه ربط مباشر بمركز الشعور الخفى وهو ما يسمونه فى بعض الاوساط بالحاسة الثامنة وهى الاختراق للحجب وهنا يشعر الانسان بالألم تكون عند الصغين اى المنطقة الواقعة مابين العين والاذنين ثم ينتقل الألم الى ما هو خلف العين فى قاع الجمجمة حتى المخيخ وهى المنطقة التى بها مركز الحاسة الثامنة وهذة الطريقة من الممكن ان تنتهى فى مدة ما بين ثلاث أيام الى خمسة عشر يوم ولكن هنا لابد ان ننبة على أمر هام ألا وهو ان طيلة هذة المدة يكون البصر مفتوح والعين من السهل اختراقها من الجان ومن ثم الطمس عليها فلا يرى بعدها الانسان الا بان يعود الى الطريقة الاولى التى يكون التعامل فيها مع الجان والكشف بهم لذلك دائما ننبة على من يقوم فتح البصيرة لهم بان يقرؤا الورد الذى نعطية لهم طوال هذة المدة سواء ان طالت او قصرت وهذا سبيل للحفاظ عليهم حتى يصلوا الى بر الامان دون أذى او طمس عليهم وفى احيان كثيرة يقوم الاخوة باجراء جراحات فى العين لاشخاص تكون باعينهم امراض من امراض العيون وهنا يشعر الشخص بعد ان يقومو له بالتنظيف بان العين تم ربطها برباط من الشاش وهو يحس به إحساس طبيعى ولكن لايراه ويستمر الرباط مابين ثلاث ساعات الى يوم كامل حسب نوع العملية التى تجرى له وقد حدثت مع الكثير من الاخوة والحمد لله شفو من امراض العيون التى كانو يعانوا منها من فترة
وهنا بعد ان تتم العملية بتمام وبفضل الله يستطيع الشخص ان يكشف كشف ذاتى ودون ان يستخدم فيها اى نوع من انواع الجان ولاكن يستخدم روحانيتة الشخصية وفى حالة النجاح التام لفتح البصيرة فان الشخص يستطيع ان ينتقل الى داخل قصور الملوك ويراهم بعين راسة وان يرى الروحانيين من جميع الطبقات دون استثناء وان نظر الى شيء فى باطن الارض يراة كانة يرى مرآة وان نظر الى شيء فى الاعلى فانة يراة بوضوح تام ودون التدخل من احد فى توجيهة ولاكن هنا لابد من التنبية المهم والهام جدا


كلنا نعرف انك اذا كانت لديك مرآة وتركتها بدون تنظيف فما يكون حالها بالطبع تاتى القذارة فوق الاخرى والتراب فوق الاخر والعوامل الجوية وما صاحبها وتكون طبقة سميكة على المرآة ومع مرور الوقت لاتستطيع ان ترى منها شئ من كثرة ما جاء عليها كذالك الكشف بالبصيرة هو ان تركت وردك كانة بمثابة المرآة التى تركتها دون تنظيف فان التراب والمعاصى والذنوب والاثام تتراكم بعضها فوق بعض حتى يحجب عنك البصيرة وتعود الى نقطة الصفر ان لم تكن ما هى تحت الصفر



والمرحلة الاقوى وهى الكشف بالقلب



وهى من اسرار العلماء والنقباء ولا يكون الا لمن من الله عليهم بكرمة ووفقة فى الدين وفتح علية ابواب الاسرار وكشف عنة عوالك الغيبيات وبها يرى الانسان ما يرى وكلنا نعرف قصة سيدنا عمر عندما كان يخطب من فوق المنبر وفى اثناء الخطبة فوجئ بة الناس يقول الجبل ياسرية الجبل وكررها عمر عدة مرات ثم سكت وعاد الى الخطبة فاستغرب الناس وبعد ان فرغ من الخطبة سألة الناس ما بالك يا عمر ثلت الجبل ياسارية الجبل قال رايت جيش الاعداء يحيط بجيش المسلمين الذى كان بقيادة سارية فنبهتهم حتى سمعنى وتنبة للأمر والتف هو على الاعداء فما رائى سيدنا عمر ما رائى الا بقلبة وقوة ايمانة وشدة تعلقة بالله وحبه فى الدين وفى رسول الله وهى أعلى مراتب البصيرة التى لايضاهيها اى شيء.



فهذه المرحلة لا تحتاج إلى إسم أم ولا خالة ولا جدة بل تحتاج إلى إسمه الكامل إسمه وإسم والده وإسم عائلته فهذا هو الكشف الحقيقي ففهم يا أخى فى الله .
الشيخة الروحانية أم يوسف
طلبات العلاج والكشف جلب الحبيب والتهييج والربط بالمحبة
المرجو الاتصال
الجوال المباشر للشيخة أم يوسف
00905392170674 Arrow

Admin
Admin

المساهمات : 168
تاريخ التسجيل : 11/03/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://amyoussef.yetkinforum.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى